هل عثرنا على المصدر الخفي لآلام الظهر؟

ربما تكون آلام الظهر من بين الآلام المزمنة الأكثر شيوعا لدى البالغين، ومع العدد المتزايد للمرضى يوميا ووجود أكثر من مائة حلول مختلفة لذلك، فإنه لم يسبق لنا أبدا اكتشاف المصدر الحقيقي لذلك؟

 

لقد وجد الباحثون السبب الجذري لآلام الظهر التي يتعرض لها معظمنا، والتي قد تكون ذات صلة بالتهاب المفصل العجزي الحرقفي، وهو المفصل الذي يربط الحوض بالعمود الفقري. وتشير التقديرات إلى أن المفصل العجزي الحرقفي مسؤول على الأقل عن 30 في المائة من جميع حالات آلام الظهر. بينما المفصل نفسه هو الجزء الأكثر دواما بالنسبة للجسم، ولكن تآكله وتمزقه يوما بعد يوم، هي الأسباب التي تجعل وظيفته تصبح مختلة فيما بعد. إن الأنشطة، مثل رفع الأشياء الثقيلة، والانحناء المستمر والربض، يمكن أن يكون لهما أثر سلبي على المفصل العجزي الحرقفي.

 

بما أن الخلل الوظيفي للمفصل العجزي الحرقفي من الصعب اكتشافه، فمن الصعب علاجه. يعتقد الأطباء أحيانا بوجود مشاكل بسبب فتق أو تنكس أقراص العمود الفقري أو العصب الوركي عندما يتعلق الأمر بمشاكل المفصل العجزي الحرقفي. غالبا ما يؤدي وصف الألم من قبل المريض إلى تلك الاستنتاجات.

 

ولذلك إذا كنت تعاني من آلام مزمنة في الظهر ولا زلت لم تتمكن من اكتشاف السبب الجذري لذلك، فقد يكون السبب في ذلك هو هذا. استشر طبيبك بخصوص اختبارات آلام المفصل العجزي الحرقفي، والتي سوف تساعد في تحديد مدى خطورة المشكلة، إذا كنت تعاني من تلك الآلام فإن علاجها غير مؤلم إلى حد ما ولا يتطلب عملية جراحية.

(Visited 100 times, 1 visits today)